وزارة التربية الوط&a

 

خصص صلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية مبلغ يفوق 48 مليار درهم لوزارة التربية الوطنية وا
لتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي برسم سنة 2011 منها أزيد من 39 مليار لقطاع التعليم المدرسي و أزيد من 8 مليار درهم لقطاع التعليم العالي.مزوار سبق أن خصص غلافا ماليا لوزارة التربية الوطنية برسم سنة 2009 ما قدره 34 مليارا و203 ملايين و334 مليون درهم، مسجلا ارتفاعا بمبلغ يفوق 7 ملايين درهم مقارنة بسنة 2008، حيث تم تعزيز ميزانية التعليم المدرسي على الخصوص،فيما وصلت ميزانية وزارة اخشيشن سنة 2010 إلى 40.94مليار درهم بزيادة قدرها 6.7% مقارنة مع سنة 2009،.....

وأوضحت مصادر   أن الاعتمادات الممنوحة للقطاع برسم السنة المقبلة تشكل القسط الثالث من تمويل البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم والذي يمتد من 2009إلى غاية 2012 والذي يشكل الإطار المرجعي لتحقيق أهداف الميثاق الوطني للتربية والتكوين.

حصة الأسد لقطاع لطيفة العبيدة 
حضي قطاع التعليم المدرسي بحصة الأسد حيث خصصت له الحكومة مبلغ 39.806.476.000 درهم أغلبها خصص لنفقات الموظفين وأدناها خصص للاستثمار،وبرمجت وزارة اخشيشن-قطاع التعليم المدرسي- بناء1100 مؤسسة مدرسية جديدة منها 624 مؤسسة بالعالم القروي أي بنسبة 57%،وهكذا سيتم بناء 225 مؤسسة ابتدائية و578 ثانوية إعدادية،و297 ثانوية تأهيلية خلال السنة المالية 2011،كما سيتم توسيع  المؤسسات التعليمية عن طريق بناء 582 قسما دراسيا جديدا بالابتدائي و 221 قسما على مستوى الثانوي الإعدادي والتأهيلي .وفيما يتعلق بالداخليات قررت الوزارة بناء ما مجموعه 751 داخلية جديدة تتوزع كما يلي:38 وحدة تهم التعليم الابتدائي منها 37 بالوسط القروي،و571 وحدة خاصة بالإعدادي  منها 528 بالوسط القروي و 142 داخلية جديدة تهم الثانوي التأهيلي منها 107 بالوسط القروي.
العبيدة قررت أيضا رفع ما أسمتها العراقيل الاجتماعية والاقتصادية التي تحد  من الطلب على التعليم حيث تعتزم الوزارة اتخاذ عدد من الإجراءات منها الرفع من عدد المحافظ في إطار برنامج "مليون محفظة" حيث يستم توزيع أزيد من أربعة ملايين بزيادة قدرها 8,23% مقارنة مع الموسم الدراسي 2009-2010 وكذا الرفع من عدد المستفيدين من برنامج تيسير للتحويلات النقدية المشروطة حيث خصصت الوزارة مبلغ 690مليون درهم حيث ستصل عدد الأسر المستفيدة قرابة 355ألف أسرة، وبخصوص النقل المدرسي ستعمل الوزارة على تفويض هذا المرفق إلى القطاع الخاص ابتداء من الموسم الدراسي الجاري وذلك بناء على الاتفاقية الموقعة بين الوزارة والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات،ومن المرتقب حسب الوزارة  أن ينتقل عدد المستفيدين من النقل المدرسي إلى 30996 تلميذا منهم 6870 مستفيد(ة) بالدراجة الهوائية أي بزيادة 14792 تلميذا مقارنة مع الموسم الدراسي المنصرم وستخصص لهذه المبادرة مبلغ 101 مليون درهم.
بالإضافة إلى ما سبق خصصت الوزارة ميزانية مهمة للإطعام المدرسي حيث قدرت استفادة 1163893 مستفيدا كما تم رفع نسبة المنحة لتحسين جودة هذه الخدمة من 700 درهم إلى 1260 درهما وارتفاع عدد ايام الاستفادة من 90 يوما إلى 180 يوما ثم 230 يوما حسب فئة المستفيدين.فيما سيرتفع عدد المستفيدين من الداخليات إلى 97019 تلميذا مقابل أزيد من 82ألف خلال الموسم المنصرم.
وفيما يتعلق ببرنامج جيني قررت الوزارة استكمال تجهيز الأقسام الدراسية لتشمل 692832 تلميذا منهم 515482 بالابتدائي و 177350 بالثانوي الإعدادي حيث رصد لهذه العملية مبلغ 104 مليون درهم.

التعليم العالي والبحث العلمي

تعهد اخشيشن برفع عدد الطلبة الجامعيين برسم سنة 2011 ليصل العدد إلى 357500 طالب (ة)أي بزيادة 47370 طالبا أو بنسبة 15%،مع مضاعفة عدد الطلية المسجلين الجدد في علوم الهندسة والتكنولوجيا والتجارة والتدبير والعلوم والتقنيات وتوجيه 19% من الطلبة المسجلين في مسالك الإجازة نحو الإجازة المهنية وأكر من ى47% من الطلبة المسجلين في سلك الماستر نحو الماستر المتخصص.بالإضافة إلى فتح شعب جديدة بالمؤسسات ذات نظام الولوج المفتوح المتضمنة لمناهج مهنية بالسداسي الخامس والسادس من إجازات الدراسات الأساسية لتحسين نسبة تشغيل الخريجين وتهم هذه المناهج 35000 طالب.كما سيتم بحسب التزامات الوزارة استكمال تطبيق الهندسة البيداغوجيا(LMD)على مستوى سلك الدكتوراه وإحداث مراكز الدراسات لسلك الدكتوراه.
قطاع التعليم العالي التزم أيضا بمحاربة ظاهرة التكرار والانقطاع بالجامعة ومنح أجهزة الكمبوتر المحمولة والربط بالأنترنيت لفائدة 13500 طالب من بين المسجلين في علوم الهندسة وسلك الماستر والدكتوراه أو في مجال العلوم والتقنيات.بالإضافة إلى مواصلة إنجاز مبادرة تكوين 3300 طبيب في أفق 2020 ومواصلة إنجاز مبادرة تكوين 10000 مساعد اجتماعي الرامية إلى تكوين 6750 مجازا خلال الفترة الممتدة ما بين 2008و2012
وبخصوص توسيع وإصلاح البنيات الأساسية للجامعات تعهدت وزارة اخشيشن بمواصلة أشغال بناء وتجهيز المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بكل من القنيطرة والجديدة وتطوان والمدرسة العليا للتطنولوجيا بكل من العيون وكلميم،مع إتمام أشغال بناء وتجهيز الكليات المتعددة الاختصاصات بالجديدة وكلية الحوقو بعين السبع بالدارالبيضاء.

البحث العلمي
التزمت الوزارة بنشر حوالي 9777مقالا بمجلات دولية خلال سنة 2011 مقابل 1990 سنة 2008،واعتماد80% من بنيات البحث العلمي ومناقشة 1523 أطروحة مع إيداع 70 براءة اختراع على المستوى الجامعي وانطلاق 373 مشروعا للبحث التطبيقي بشراكة مع المقاولات ناهيك عن رفع عدد البحوث المنجزة من طرف وحدات الدعم التقني للبحث العلمي لتصل إلى 15ألف بحث سنة 2011 مقابل 9000 بحث سنة 2009.

 

 

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

LYCEE QUALIFIANT HASSAN II ASS EDUCATION PHYSIQUE ET SPORTIVE

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site